المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أعيش أجمل الأيام وأنا مخطوبة تعالو أخبركم كل شيء بالتفصيل


أبرار نصرالدين
22-May-2009, 03:13 PM
رسمته في مخيلتي بعدما عرفته معرفة بسيطة جدا ثم أصبحت أكن له معزة خاصة في قلبي تشوقت لأن أعرف عنه الكثير فحقا عرفت عنه الكثير وزاد شوقي له أو بالأحرى حبي له تمنيت أن أكون من يتمناها ويحلم بها فدعوت المولى تعالى أن نكون لبعضنا البعض ، أن أصبح زوجته الحبيبة وهو يصبح زوجي الحبيب وفجأة قد تحقق تماما ما قد وضعته في بالي ورسمته في مخيلتي . تمضي الأيام وإذ من يتقدم لخطبتي ويكون هو ذلك الشخص الذي دعوت الله تعالى أن يكون من نصيبي " الحمدلله يارب "

لن سأعبر كيف كان شعوري حينها أحبتي لأن الموقف وان ذكرته ليس كما حصل بل سأكتفي بأن أقول أني فرحت فرحا شديدا واخيرا سيحدث ما كنت اريده . وتحدثت مع عائلتي واذ اتى الوقت لآراه ويراني " يوم الشوفة" ... ياالله كل لحظة تأتي أشعر حينها أني سأطير فرحا لا أعلم بماذا أشعر تماما أهو فرح ، حزن ، إرتباك ، خجل ، إشتياق أم ماذا ؟ لا أعلم .

وحان وقت دخولي للغرفة تُرى ماذا حدث ؟ كيف كان موقفنا ؟

دخلت وقد أعددت مسبقا ألذ العصيرات التي كنت أصنعها في المنزل وسكبته في أجمل كأس دخلت ولا أعلم كيف دخلت .. شاب جميل ام ماذا ؟ لا أعتقد أنه جميل بل وسيم ولأبعد حد ملامحه جميلة جدا ً يا حبيبي ربي يسعده أنفه كالسيف وجنتاه رسمة فمه نظراته كل شيء كان ملفت
هذا شيء و الغترة شيء آخر التشخيصة والكشخة :)

هنا أقف وأقول تُرى إن كان هو بذلك الجمال فكيف بالذي أعطاه الله سبحانه وتعالى نصف الجمال وأما باقي النصف الآخر فقد قسَمه على البشر( نبينا يوسف عليه السلام )..

لو تعلمون كيف كانت نظراته حينها ربما لو نظر الي مرة أخرى لن سيكون الموقف رائع كما في " يوم الشوفة " .. أكمل لكم فورا رجعت لوعي وإذْ بي أبتسم ابتسامة رقيقة جدا وأنا أنظر لوالدته . وضعت العصير والحمدلله شربه ولكن لم تشربه الأم وبصوت خافت أسمعه يقول لأمه " إن لم تريدي أن تشربيه أعطني هوا أشعر بجفاف وأني عطش جدا وأنا مبتسمة طوال الوقت وبالطبع والدته مندهشة نوعا ما ونظرت الي متبسمة لا أعلم حينها لماذا شعرت بخجل شديد ابتسمت لها ثم أخذ العصير فشربه والأمر الغريب أني لم أتحدث معه ولا هو إلا أن سألته والدته وقالت : كيف تراها يا ... لم يرد عليها بل نظر الي مرة أخرى وأنا متبسمة ولا أدري ماذا أفعل فنظرلأمه قائلا : كما ترينها أمي قالت أنا أراها زي العسل و يكفي أنها ابنة ناس و نعرفهم ..

انتهت الشوفة وذهبوا ثم ذهبت ودخلت غرفتي ووقفت أمام المرآه أنظر لنفسي كيف كان وأصبحت أبتسم تماما كما ابتسمت عندما وضعت كأسا العصير على الطاولة ثم بعد ذلك بدلت ملابسي خرجت من الغرفة متجهة لغرفة الجلوس وجلست مع أمي وأبي وأخبرتهم عن كل ما حصل وفجأة توقفت عن الحديث وضحكت ضحكة قوية جدا فقلت لهم يا الهي الآن افتكرت اني لم أباشره هو وأمه العصير انما وضعته على الطاولة وجلست وهو قام بنفسه وأخذ العصير ..
هههه

والحمدلله مرت الأيام وقد استخرت مرة أخرى وتمت الملكة ثم بعد ثلاث أسابيع عملنا الشبكة وتأتي أيام الخطوبة ويالها من أجمل الأيام ليس بالنسبة لي أنا فقط وإنما الأغلب فكان بعض من أقاربي يقولون لي أيام الخطوبة ليس هناك أجمل منها استمتعي بها فحقا أيام رائعة

أبرار نصرالدين
22-May-2009, 03:15 PM
أخبرني مرة من المرات قائلا : كم أنتظر بفارغ الصبر متى ينتهي دوامي وآتي لزيارتك على الأقل آراك قليلا ثم أذهب وأنا أخبره أني بمجرد أن تخطر على بالي أترك ما في يدي وأسرح لمدة ثم تذكرنا أنا وهو عن يوم الشوفة أخبرته بأني كنت أضحوكة لأمه لا أعلم لماذا ولكن وقتها لم يكن على بالي أحدٌ سواك ..

فعلا أحبتي كنت عندما أدُن مهمة لي أو ملاحظات عموما عندما أكون منشغلة بالكتابة وفجأة أسمع عنه أي شيء " أتذكره " أترك ما كان في يدي وعندما أكون مع والدي ووالدتي على مائدة الطعام ويأتيني اتصال منه فورا أقوم راكضة متجهة خارج الغرفة وأتحدث معه وبالطبع لا أعود للطعام أشعر أني قد شبعت رغم أني لم أأكل إلا القليل وبلا شك هذا حال من يعشق أو يحب أليس كذلك ؟ !

هذه حياتي معه حبيبي خطيبي وزوجي مستقبلا إن شاءلله . أعيش لحظات جميلة جدا ومؤثرة لدرجة أني أشعر أنه لايوجد شخص في الكون عاش أو حتى ذاق هذه المرحلة الأجمل والأروع والأكثر من راااااائعة أحبه وبكل جنون وهو يعشقني وبكل جنون عندما أنتهي من المكالمة أجلس مع نفسي مدة وأتذكر فيها كيف كان ردي عندما قال لي ذلك وكيف ضحك معي عندما أخبرته بذلك وأجلس أتذكر أحداث حصلت معي أثناء الحديث ، وأفتح رسائلي التي أرسلتها له وأعود لصندوق الوارد وأقرأ مرارا ومرارا رده على رسائلي ، عندما يأتي لزيارتي أتفنن في صنع الحلويات وكذلك العصيرات أخبرني يوما أنه يريد العصير الذي أحضرته يوم الشوفة .. كم أحبه وأحبه وأحبه وأخشى يوما من الأيام أن يتغير او أن أتغير أنا ولكن ليس بإرادتنا ولكن بحكم مشاغلنا وحياتنا العملية ولكن هل كل ذلك سيمنعنا من اللحظات التي عشناها معا ومن أن نكررها بأجمل ما فيها سواء حلوها او مرها ؟

أبرار نصرالدين
22-May-2009, 03:17 PM
أتمنى للكل أن يستمتع ويعيش أجمل اللحظات أثناء فترة الخطوبة فحقا كما يقول البعض او ربما الاغلبية أنها أجمل وأروع اللحظات كما عشتها وان شاءلله تستمر كما هي ..

أبرار نصرالدين
22-May-2009, 03:19 PM
دائما ما أردد وأقول ليت كل هذا يتحقق وتأتي الأيام و أعيش كل تلك اللحظات التي تخيلتها.. هل تتوقعون أننا سنطبق كل تلك التخيلات التي رسمناها عندما يحدث ما نريده ؟ مجرد كلمات كتبتها وهي ليست بالحقيقة ، أخشى أن يفهم أحدكم أني فعلا تلك الفتاة التي تحدثت عنها ولكن لا أحد يعلم ربما سأصبح تلك الفتاة في الحقيقة وسيصبح ما كتبته حقيقة ؟ أليس كذلك ؟؟ !!

ضيء القمر
26-May-2009, 04:02 PM
فعلا الكل يقول بأن فترة الخطوبة هي أجمل وأسعد أيام العمــر

لكن لماذا لاتكون حياة الزوجين بعد الزواج أجمل من أيام الخطوبة ...!

**Captivating**

طرح رائع وسطور مضيئه كروعة حضورك يالغلا

سلمت يمناك عزيزتي على هالطرح

كل الود لقلبك الطاهر..
http://i240.photobucket.com/albums/ff40/tina88888888/12051/0670.gif